كيف يمكن للرياح الخفيفه ان تؤدي الى اهتزاز الجسر , سؤال مهم لابد من مغرفه الاجابه

حمراء

يوجة الطلاب بعض الاسئلة المهم التي لابد من معرفة الاجابة الصحيحة للسؤال و يتعلمون  المعلومات الصحيحه

 

 

كيف ممكن للرياح الخفيفة ان تؤدى الى اهتزاز الجسر
فى الآونه الأخيرة؛ رصد العالم عددا من حوادث اهتزاز الجسور التي تفاقمت الى حد الانهيار، و ربما جاء هذا فظل حدوث ظاهره الرنين للجسور،

 

وفى توضيح هذا فإنة يحدث توافق بين مختلف ترددات الاهتزاز الناجمة عن قوه الرياح؛ مما يترتب على هذا تعرض الجسر للمرونه العاليه و بالتالي تعرض المقطع للنحافة،

 

وبناءا عليه فإن حالة الرنين تسهم فاطلاق اهتزازات عاليه جدا جدا بالرغم من وجود اقل مستوي من مستويات الاهتزاز، و يعتبر جسر تاكوما من اكثر الأمثله المضروبه فظاهره الرنين.

 

 

تفسير ظاهره الرنين للجسور
بعد التعرف على اجابه سؤال كيف ممكن للرياح الخفيفه ان تؤدى الى اهتزاز الجسر عامة، لا بد من توضيح نقاط اساسيه حول ظاهره الرنين للجسور، و تتمثل على النحو الآتي

 

 

قوي كارمن، تنشا قوي كارمن نتيجة تكون دوامات هواء فالجزء السفلى من الجسر، و بالتالي تعزيز الاهتزازات الأصليه مما يؤدى الى اهتزازة عامة و أحيانا انهياره.

 

قوي الرفع و السحب، يواجة الجزء الأوسط للجسر هذي القوى؛ مما يسهم فتناوبها باتجاهين متعاكسين تماما؛ و بالتالي تكون تخامد سلبى مما يفتك بقوي الفتل فذلك الجزء، و بالتالي اهتزازه.

 

الخصائص، كالمرونه المبالغ بها، خفه الوزن، نحافه التصميم.

 

اهتزاز النظام الفيزيائى بقوة شديدة، و بالتالي انطلاق ترددات رنين متفاوته الشدة.
الاحتفاظ بطاقة الاهتزاز بواسطه النظام الفيزيائى للجسور.

 

ظاهره الرنين بمثابة نظام تردد له اهتزازات حره تحفز الجسم المتأثر على الاهتزاز معها.
الشروط، يشترط حدوث توافق فالتردد و حدوث تموين الطاقة الاهتزازية.

 

احتماليه حدوث توافق بين الخاصة الاهتزازيه للجسم و المصدر الاهتزازى ذو الطاقة العاليه جدا.
حدوث ظاهره الرنين لا يقتصر على الجسور فقط؛ و إنما ممكن ان يترك اثرا عميقا فالمبانى و المنشآت ايضا.
جسر تاكوما ضحيه الريح الخفيفه

 

ضربت الكثير من الجسور الأمثله و تطبيقها لظاهره الرنين، و فيما يلى ابرزها:

جسر تاكوما، جسر انهار سنه 1940م نتيجة ازدياد الاهتزازات مما افضي الى انهيار جسر و زنة 10 الاف طن على الأقل.
الوصف، يحتل المرتبه الثالثة بين اكبر الجسور المعلقه عالميا قبل انهياره.

 

بدء السقوط، ادت الرياح الى بدء تزلزال الجسر و تأرجحة بعد مضى 4 شهور فقط من افتتاحه.
الانهيار، يعتبر مثالا فيزيائيا يدرس بالمدارس لتفسير ظاهره الرنين للجسور منذ تلك الواقعة.

 

بعد قراءه ذلك الموضوع المتواضع، حتما ربما اصبحت عزيزى القارئ اكثر اطلاعا على تفسير ظاهره الرنين للجسور و اسباب سقوطها بفعل رياح خفيفه للغاية، كما تطرقنا الى جسر تاكوما المثل الأكثر ترددا فهذا السياق.

 

كيف ممكن للرياح الخفيفة ان تؤدى الى اهتزاز الجسر

طريقة ممكن للريح الخفيف ان يئدون الى هزة للجسور



13581 كيف يمكن للرياح الخفيفه ان تؤدي الى اهتزاز الجسر - سؤال مهم لابد من مغرفه الاجابه حمراء


كيف يمكن للرياح الخفيفه ان تؤدي الى اهتزاز الجسر , سؤال مهم لابد من مغرفه الاجابه